علوم و تكنولوجيا

اتحاديو الحسيمة يؤكدون ان لا مصالحة مع الريف دون تنمية حقيقية

نبأبريس : 02 ماي 2017

 أكدت الكتابة الاقليمية لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوت الشعبية باقليم الحسيمة ، "بأن لامصالحة حقيقية مع الريف وساكنته دون نهج سياسة تنموية حقيقية و متكاملة تفسح المجال لجذب الاستثمارات وخلف فرص شغل واعدة لأبناء المنطقة"

وقال البيان الصادر عن المجلس الاقليمي للحزب بالحسيمة " دعمنا المبدئي للمطالب العادلة لمجموع ساكنة اقليم الحسيمة المعبر عنها فيما في إطار الحراك السلمي و رفع التهميش والإقصاء الاجتماعي عن كل جماعات ودواوير الإقليم ؛

وبشأن التحضير للمؤتمر العاشر للحزب أكد البيان " على أن مرحلة العبور الى المؤتمر هي جد مفصلية وحاسمة من أجل تأكيد ثقتنا في أدائنا الحزبي على المستوى الوطني ودعم حزب المؤسسات وخلاصات عمل اللجنة التحضيرية لمؤتمرنا القادم ،كما أن انخراط مناضلات ومناضلي الإقليم في هذه المحطة التنظيمية الهامة هو تجسيد لرغبة أكيدة في الاسهام في ورش الإصلاح الديموقراطي من أجل مغرب حداثي منصف ومتسع لجميع أبنائه".

مضيفا "أن مناضلات ومناضلي الحسيمة ومن خلال تجديد ثقتهم ورؤيتهم نحو المستقبل بما يضمن لحزب الإتحاد الإشتراكي الاستمرار على نهجه القويم والثابت سائرون في موكب التصدي لكل القوى الهدامة والحاملة للأفكار السامة ومحاربة كل أشكال الريع التي تعيدنا الى سنوات غابرة غابت فيها لغة الفكر والحوار وحلت محلها لغة التخوين والتخويف في نسف تام لمبادىء الديموقراطية واحترام حقوق الإنسان".

 

أضف تعليق

كود امني
تحديث

سياسة

إستطلاع الرأي