علوم و تكنولوجيا

مراهق يقتل نفسه بالخطأ في بث مباشر على انستغرام

نبأبريس 14-04-2017

لقي صبي، يبلغ من العمر 13 عاما، من مدينة فورست بارك بولاية جورجيا الأميركية مصرعه، الاثنين 10 أبريل، بعدما أطلق النار على نفسه بالخطأ عن طريق استخدام سلاح ناري، حينما كان يستعرض به في بث مباشر على موقع إنستغرام.

وحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية فقد عثرت عليه كل من والدته وشقيقته بعد سماعهما دوي إطلاق نار قويا قادما من غرفة نومه، لتحطما الباب وتجداه يسبح في بركة من الدماء.

ونقل الصبي على الفور إلى مستشفى غرادي القريبة، إلا أنه توفي جراء إصابته الخطيرة، ويُعتَقَد أن العديد من أصدقاء مالاشي كانوا يشاهدون بثه المباشر لحظة إطلاق الرصاص على نفسه عن طريق الخطأ، وقالت شانيكوا: "كان هنالك من 40 إلى 50 طفلاً بالخارج، أعتقد أنهم كانوا يشاهدون البث المباشر في المنطقة، يبدو أنَّهم هُرعوا إلى هنا حينما حدث الأمر".

وأضافت: "هذا ألمٌ لن يندمل أبداً، لقد كان ابني الوحيد، وكان عُمره 13 عاماً فقط. ومجرد التفكير في رؤيتي له وهو مستلقٍ على الأرض لن يفارق عقلي أبداً".

أضف تعليق

كود امني
تحديث

مجتمع

إستطلاع الرأي